اللبان: الرائحة التي تستدعي الالهي

خلال زيارتي الأولى إلى Sacré Coeur ، وهي كنيسة ضخمة في أكثر الأحياء الباريسية السياحية في مونمارتر ، واجهت هذه الرائحة الغامضة التي جعلتني أشعر بالحنين إلى الوقت الذي أحرقت فيه أمي اللبان لتنقية الهواء في المنزل بعد صلاة الصباح. رأيتها تمارسها بشكل أقل على مر السنين ، لكن هذه الرائحة الغريبة والأبخرة الكثيفة المتعرجة لا تزال محفورة في ذاكرتي.

بعد بضع سنوات ، صادفت هذه الرائحة مرة أخرى في سوق دبي في متجر توابل يبيع هذه الكريستالات النفيسة ذات اللون الأبيض الفاتح بسعر باهظ. على الرغم من أن الإمارات تشتهر بالبخور والعود ، إلا أن بعض الأسر ، وخاصة من عمان والمغرب ، تحرق اللبان في منازلهم ومكاتبهم. كما يمضغ بعض أصدقائي من تونس بلورات اللبان لتقوية لثتهم وتحسين عملية الهضم.


Leave a comment

Please note, comments must be approved before they are published